زاوية خاصة

أنا صديقتكم رانيا من دواودة، عمري 34 سنة، متزوجة وأم لولد عمره الآن 06 سنوات، يدرس في السنة الأولى ابتدائي، وزوجي يعمل في ولاية أخرى غير التي نقطن بها، ولهذا يتعذر عليه المجيء يوميا إلى البيت، ويأتي فقط في عطلة نهاية الأسبوع، وغياب زوجي دفعني للتقرب من زميلي في العمل، أتحدث معه طويلا وفي كل المواضيع دون حرج وأتصل به هاتفيا في الليل، وأخرج معه لتناول الغذاء وشراء بعض المستلزمات التي تخصني، أفعل كل هذا في غياب زوجي ودون علمه، ولجأت لزميلي في العمل كوني رومانسية وعاطفية جدا، لم أتحمل غياب زوجي عني طيلة أيام الأسبوع، رغم أنه كريم وطيب يحبني ويوفر لي كل ما أريد ، وخلال عطلة نهاية

الأسبوع يعوضني عما فات.

فهل أنا مذنبة سيدتي الفاضلة باللجوء إلى زميلي والتحدث معه، كون العديد من زملائي نصحوني بالابتعاد عن هذا الزميل كوني متزوجة وأم لطفل، وزوجي انسان ملتزم وطيب، وهل ما أقوم به يتنافى مع الدين والأخلاق؟

أرجوك سيدتي الفاضلة دليني على الحل الأرجح لمعاناتي.

المعذبة: رانيا من دواودة

 الرد: أكيد ما تقومين به أختي رانيا يتنافى مع الدين والأخلاق، ومهما كانت الظروف فلا يحق لك أن تقيمي علاقة مع رجل آخر، وأنت مذنبة حقا في ما تقومين به، وعليك قطع علاقتك فورا بهذا الزميل ولا تتصلي به، ولا تتحدثي معه في الخصوصيات وحتى بخصوص العمل إذا لم تكن تربطك علاقة مباشرة بعملك وعمله، وينبغي عليك أن تكرسي اهتمامك لزوجك وابنك، وتحافظي على زوجك في غيابه وحضوره، وإن لم تقدري على غياب زوجك عنك، فعليه أن تصارحيه بذلك، إما أن يبحث له عن عمل بالولاية التي تقيمان فيها، أو تبحثين أنت عن عمل في المنطقة التي يتواجد بها، وهذا أفضل حل لك من الاستنجاد برجل آخر لتتحدثي معه في الممنوعات والمحرمات بحجة أنك لم تقدري على غياب زوجك طيلة أيام الأسبوع، رغم أنه يعوضك ما فات عندما يأتي في عطلة نهاية الأسبوع، وهو يحبك ويحترمك ويوفر لك كل ما ترغبين فيه ولم يقصّر في واجباته تجاهك وتجاه ابنه، فهل ترضين لو قام بهذا الفعل هو في الولاية التي يقيم ويعمل فيها طيلة أيام الأسبوع، فلا أظن أنك سترضين بذلك، ولذك فأنت مطالبة بوضع حد لتجاوزاتك قبل أن تخربي بيتك بيدك وتكونين السبب في تضييع ابنك، واحذري أن تخبري زوجك بما فعلته في غيابه.

أملنا أن نسمع عنك أخبارا سارة ومطمئنة عن حياتك الزوجية والأسرية بالتوفيق.

هموم المواطن

  • رسالة مفتوحة...إلى وزير الفلاحة والتنمية الريفية

     يشرفني سيدي الوزير المحترم أن أتقدم إلى سيادتكم الموقرة بهذه الشكوى والتي ألخص لكم محتواها في ما يلي: أنا الممضية

    تفاصيل أكثر...
  • صرخة...إلى وزير المالية

    يشرفني سيدي الوزير المحترم أن أتوجه إلى سيادتكم الموقرة بهذه الشكوى راجيا تدخلكم لدى السلطات الوصية لإنصافي، وهذا باختصار شديد

    تفاصيل أكثر...
  • شكوى..إلى وزير التجارة

    يشرفنا سيدي الوزير المحترم أن نتوجه إلى سيادتكم الموقرة بهذه الشكوى ملتمسين منكم التدخل لدى السلطات المعنية لإنصافنا. ومحتوى شكوانا

    تفاصيل أكثر...
  • 1

منبر القراء

  • اشتياق..

    مسندا بمرفقه إلى الطاولة جاذبا حلمة أذنه اليسرى يداعبها باستمرار.. بعدما استنزف كل الكلام الذي بجعبته، امتدت يده اليمنى لفنجان

    تفاصيل أكثر...
  • اِسمُكَ..قِيَامَةٌ وَحَياة

    وَأعجَبُ لاسمِكَ كَيفَ يَرِنُّ فِي قَلبِي رَنينَ الحَياةِ

    تفاصيل أكثر...
  • صبرا جميل

    هزمني حزني... هزمني دمعي... لم أستطع الصمود طويل

    تفاصيل أكثر...
  • 1

قلوب رحيمة

  • دخولها سن اليأس المبكر عرّض صحتها للمتاعب.... من يساعد زهرة على استرجاع شبابها

    جاءت إلى مكتب

    تفاصيل أكثر...
  • عائلة تحتاج إلى المساعدة

    تعاني "آمال حجار"

    تفاصيل أكثر...
  • حالته تزيد سوء.... حماني رضوان ينتظر التفاتتكم

    الطفل حماني رضوان

    تفاصيل أكثر...
  • 1