وطني

كشف، أمس، رئيس الفدرالية الجزائرية للمستهلكين زكي حريز، أن مصالحه قدمت اقتراحات لوزارة التجارة من أجل تغيير صيغة الدعم وتحويله من الصيغة الشاملة إلى الصيغة المباشرة للفئات الهشة، أي بتقديم

شيكات إلى العائلات التي هي بحاجة حقيقية للدعم بعد إحصاء هذه الأخيرة، لأن الدعم الشامل المعمول به حاليا يستفيد منه الأغنياء على حساب الفقراء وليس عادلا بدرجة كبيرة، كما أن الدعم المباشر سينقص من التبذير وينقص من قيمة التحويلات الاجتماعية.

وقال زكي حريز، خلال نزوله ضيفا على منتدى المجاهد، إن كل جمعيات حماية المستهلك طالبت وزير التجارة خلال لقاءها به منذ أيام، بضرورة التخلي عن سياسة الدعم الحالية، والتوجه إلى الأسعار الحقيقية للمواد الاستهلاكية دون دعم شامل، خاصة ما يخص سياسة دعم البنزين والخبز التي تؤثر على جودته، ما يؤدي إلى رمي قرابة 50 مليون خبزة يوميا، مضيفا أن فدراليته قدمت اقتراحات موجهة للمواطن من أجل ترشيد الانفاق وتهذيب النفقات التي تعد عشوائية يغلب عليها التبذير، موضحا أن المواطن مسؤول في الكثير من الأحيان عن قدرته الشرائية، كما دعا إلى أخلقة وتنظيم السوق، من خلال إرساء مراكز الفرز التي من شأنها حماية القدرة الشرائية للمواطنين، من خلال إضافة فارق السعر بين تجار الجملة وتجار التجزئة حتى لا يتعدى الـ30 بالمائة.

 

40 بالمائة من السلع لا تمر عبر سوق الجملة

كما تناول ضيف المجاهد ملف تذبذب الأسعار في السوق الجزائرية، مرجعا إياه إلى عدم مرور 40 بالمائة من السلع الموجودة في السوق (خضر وفواكه ومواد غذائية) بسوق الجملة التي تعتبر الضابط الأساسي للأسعار، إضافة إلى جشع بعض تجار التجزئة الذين لا يحترمون أسعار خاضعة للعرض والطلب، بل يحددونها مثلما يشاؤون.

 

على المسؤولين التخلي عن خطابات التهويل والتخويف

وفي سياق حديثه عن مخطط الحكومة المصادق عليه من قبل البرلمان، انتقد رئيس الفدرالية الجزائرية للمستهلكين خطابات التخويف التي يتحدث بها المسؤولون في الدولة، داعيا إلى تبني اللغة الهادئة الصريحة البعيدة عن التهويل، خاصة وأن الجزائر سبق لها وأن مرت بأزمات اقتصادية أعمق من التي تمر بها اليوم، كما طالب بتقليص مدة تطبيق نص المادة 45 من قانون القرض والنقد الذي يرى أنه سيؤثر كثيرا على القدرة الشرائية للمواطنين، مبينا أن الأزمة التي تمر بها الجزائر أزمة إدارة ومناجمنت وتسيير.

 

مراقبة الاستيراد تمنع تهريب العملة الصعبة وتحدد أسعار السلع المستوردة

من جهة أخرى دعا نائب رئيس الفدرالية عبيد محمد إلى الإسراع في منح تراخيص الاستيراد من أجل إعادة تموين السوق بالشكل الذي يحمي المواطنين من جشع التجار الذين يقومون بتخزين السلع من أجل المضاربة بها والتحكم في أسعارها، كما أن الإبطاء في منح التراخيص يفتح المجال أمام تجار "الكابة" الذين سيعوضون الحاويات بشكل يمس سلبا بالقدرة الشرائية للمواطنين، مشددا على ضرورة تنظيم سوق الاستيراد والتصدير، خاصة وأنه يعرف نشاط 40 ألف مستورد، فيما لا يتضمن 10 بالمائة من الموردين، وهو ما يتسبب حسب ذات المتحدث في اختلال كبير في سوق الاستيراد والتصدير، ما يتسبب أيضا في ضياع العملة الصعبة، داعيا الحكومة في نفس الوقت إلى ضرورة وضع رقابة شديدة على السلع المستوردة على مستوى الجودة وخاصة الأسعار والضرب بيد من حديد ضد الذين يضخمون الفواتير ويهربون العملة الصعبة عن طريق التضخيم.

 

يجب احترام الحق الثامن إذا استغلت الحكومة الغاز الصخري

ولدى تطرقه إلى استغلال الغاز الصخري، أكد المتحدث أن موقف الفدرالية مبدأي، أي أنه يجب ضمان الحق الثامن المتمثل في الحق في العيش في بيئة سليمة، أي إن كان استغلال الغاز الصخري يضر فنحن ضده ولكن إن حسن الغاز الصخري مداخيل البلاد واستغل بطرق تكنولوجية جديدة غير ضارة فنرحب به، خاصة مع وجود طريقة أمريكية جديدة لا تتعدى أخطارها أخطار استغلال البترول.

 

محلي

  • عنابة... الوالي يحرك المشاريع المتوقفة عن النشاط منذ سنوات

    وافق، مؤخرا، والي عنابة محمد سلماني على بعث مشاريع الإستثمار ذات التنوع السياحي التي كانت متوقفة على النشاط منذ سنوات،

    تفاصيل أكثر...
  • الطريق أنجزه مقاولون خواص ومتطوعون... انهيار الطريق الاجتنابي بالعوانة بجيجل

    يشهد الطريق الاجتنابي الذي أنجزه مقاولون بإمكاناتهم الخاصة وبالتطوع، عدة انهيارات وتشققات بدأت تعرقل حركة المرور، حيث كان الهدف من

    تفاصيل أكثر...
  • في ظل المطالبة بربط سكناتهم بالغاز الطبيعي... سكان "بوطالب" بجيجل في رحلة البحث عن قارورات الغاز

    ما زالت منطقة "بوطالب" التي تعتبر من المناطق الأكثر كثافة سكانية على مستوى قرى بلدية الشقفة، والتي تقع شرق عاصمة

    تفاصيل أكثر...
  • 75 بالمائة منها تأتي من العاصمة... مركز الردم التقني بقورصو يستقبل أزيد من 1600 طن من النفايات يوميا

    أكد مدير المؤسسة الولائية لتسيير مراكز الردم التقني السيد "أحمد عمي علي" أن مركز الردم التقني لقورصو غرب بومرداس يستقبل

    تفاصيل أكثر...
  • 1

دولي

  • اتفاق وشيك بين الليبيين على تعيين "حفتر" قائدًا عامًا للجيش الوطني

    بدا في العاصمة المصرية القاهرة أن ثمة اتفاقًا وشيكًا، للمرة الأولى منذ سقوط نظام العقيد الراحل معمر القذافي عام 2011،

    تفاصيل أكثر...
  • بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان... تنديد  باستمرار المخزن في انتهاك الحقوق الاساسية للشعب الصحراوي

    ندد المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الانسان، الأحد، باستمرار الدولة المغربية في انتهاك الحقوق الاساسية للشعب الصحراوي، خاصة

    تفاصيل أكثر...
  • وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية: الربيع العربي وراء قرار ترامب الاخير!!

    قال وزير الدولة للشؤون الخارجية لدولة الإمارات العربية المتحدة أنور قرقاش، إن عقم الخيارات العربية في مواجهة أزمة قرار القدس

    تفاصيل أكثر...
  • استعراض اللتشكيلات العسكرية في "يوم النصر"... العبادي يعلن القضاء على تنظيم داعش في العراق

    أشرف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، الأحد، على استعراض للتشكيلات العسكرية والأمنية في وزارتي الدفاع والداخلية، وسط العاصمة العراقية بغداد،

    تفاصيل أكثر...
  • 1