وطني

الجزائر- علّق الخبير الاقتصادي، كمال رزيق، في تصريح  لـ '' الموعد اليومي''، على الخطأ الرقمي الصادر في العدد الأخير للجريدة الرسمية، الخاص بقانون المالية لسنة 2017 والمتعلق بوجود فوارق مرتفعة في حساب الإيرادات العادية للميزانية بما يقارب الـ30 مليار دينار، معتبرا إياه بالفادح والمسيء لسمعة الدولة الجزائرية سيما وأنه موقع باسم رئيس الجمهورية .

وقال رزيق، إنه '' إذا تم الخطأ في المطبعة فهو يعتبر فادحا وعلى الحكومة معاقبة المسؤول عن المطبعة، أما إذا نشأ منذ بداية التحضير لقانون المالية فهذا خطأ جد فادح سيما وأنه موقع باسم رئيس الجمهورية ومرّ على عديد المصالح المختصة والوزارية قبل أن يتم نشره في الجريدة الرسمية'' ، ودعا الحكومة إلى إعطاء الفرصة للكفاءات المختصة في الاقتصاد والمتخرجة في الجامعات الجزائرية لتفادي مثل هكذا أخطاء.

من جهة أخرى، وبخصوص الاحتجاجات الأخيرة التي عرفتها بعض الولايات بحجة دخول قانون المالية حيز التنفيذ، أكد رزيق في منتدى '' المحور اليومي'' الإثني،  أن '' نسبة الزيادات التي جاء بها قانون المالية مقبولة بالنسبة لأصحاب الأجور العالية، أما أصحاب الدخل المتوسط أو الضعيف يعتبرونها غير مناسبة''، مشيرا أن الزيادات تؤثر على القدرة الشرائية للمواطنين  بحسب الأجور،  كما أعاب على الحكومة عدم دراسة تبعات الزيادات التي لجأت إليها .

وأوضح  المتحدث نفسه أن '' الحكومة لجأت إلى الحلول السهلة في قانون المالية، حيث قامت برفع الضرائب وكان من الأجدر أن تقوم بالتحصيل الضريبي الذي من المفترض أن يدفعه التجار''، مشيرا إلى أن حجم التهرب الضريبي وصل إلى 120 مليار ما جعل الجزائر من بين الدول  الأضعف في التحصيل الضريبي.

ودعا كمال رزيق الحكومة إلى إعادة النظر في قوانينها وأن تعود إلى احتكار التجارة الخارجية لقطع الطريق أمام بارونات الاستيراد، كاشفا أن هناك بعض التجار أقوى من الحكومة واستطرد قائلا  ''مؤسسة معروفة ستقوم بزيادة سعر منتوجاتها بـ 10 بالمائة لكن الزيادة على الضريبة في قانون المالية قدرت بـ 2 بالمائة " ، كما أكد رزيق أن بعض التجار خانوا الحكومة واستغلوا الفرصة بحجج واهية فهم يستوردون المنتجات بالعملة الجزائرية وليس بالعملة الصعبة كما يزعمون ''. 

وطالب  المتحدث نفسه بتحديد هوامش الربح وإجبار التجار على التعامل بالنقود المعدنية التي اعتبرها من بين أسباب ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية. 

 

محلي

  • فيما لا تزال عملية دراسة الطعون متواصلة...توزيع قرابة 1400 سكن اجتماعي في عيد الاستقلال بقسنطينة

     من المنتظر أن تقوم السلطات الولائية بقسنطينة بتوزيع 1330 سكنا اجتماعيا بدائرة قسنطينة عشرة أيام بعد عيد الفطر في إطار

    تفاصيل أكثر...
  • ببرج بوعريريج...مرتادو الطريق الوطني رقم 45 يطالبون بتوسعة منعرج "كوسيدار" الخطير

     يطالب سكان بلدية العش في الجهة الجنوبية لولاية برج بوعريريج ومرتادو الطريق الوطني رقم 45 الرابط بين ولايتي برج بوعريريج

    تفاصيل أكثر...
  • بعد تدفق العائلات المرحلة عليها...المؤسسات التربوية عاجزة عن استيعاب التلاميذ ببئر توتة

     تشكو بلدية بئر توتة الواقعة غرب العاصمة عجزا كبيرا في المؤسسات التربوية، ما عجل باطلاق دعوات لتدارك الخلل قبيل الدخول

    تفاصيل أكثر...
  • بعد تعذر تنقل وفد إيطالي إلى "البهجة" ...الوكالات السياحية بالعاصمة تشكو البيروقراطية            

    تشكو الوكالات السياحية التي حصرت نشاطها في السياحة الداخلية من الإجراءات البيروقراطية المسلطة ضدها، خاصة بعاصمة البلاد والتي حالت دون

    تفاصيل أكثر...
  • 1

دولي

  • بنسبة كبير جدا...روسيا ترجح فرضية مقتل البغدادي

    نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن فيكتور أوزيروف رئيس لجنة الدفاع في مجلس الاتحاد بالبرلمان الروسي أن احتمال مقتل أبو بكر

    تفاصيل أكثر...
  • بينهم 137 طفلا خلال شهر واحد ...مقتل 472 مدنيا فى غارات للتحالف الدولى بسوريا

     قتل 472 مدنيا فى أعلى حصيلة بين المدنيين خلال شهر، فى غارات للتحالف الدولى بقيادة واشنطن، منذ بدء ضرباته الجوية

    تفاصيل أكثر...
  • لمدة ثلاثة أشهر...مصر تمدد  الطوارئ تحسبا للتهديدات الارهابية

      وافق مجلس الوزراء المصري على مشروع قرار أصدره الرئيس عبدالفتاح السيسي بتمديد حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر، فيما اعلنت الداخلية

    تفاصيل أكثر...
  • الاصابات قد تتجاوز 300 ألف إصابة فى سبتمبر...وباء الكوليرا يتفشى في اليمن

    يخشى أن تتجاوز الإصابات بوباء الكوليرا 300 ألف حالة فى اليمن، الذى يشهد نزاعا مسلحا بنهاية أوت من 193 الف

    تفاصيل أكثر...
  • 1