وطني

الجزائر- علّق الخبير الاقتصادي، كمال رزيق، في تصريح  لـ '' الموعد اليومي''، على الخطأ الرقمي الصادر في العدد الأخير للجريدة الرسمية، الخاص بقانون المالية لسنة 2017 والمتعلق بوجود فوارق مرتفعة في حساب الإيرادات العادية للميزانية بما يقارب الـ30 مليار دينار، معتبرا إياه بالفادح والمسيء لسمعة الدولة الجزائرية سيما وأنه موقع باسم رئيس الجمهورية .

وقال رزيق، إنه '' إذا تم الخطأ في المطبعة فهو يعتبر فادحا وعلى الحكومة معاقبة المسؤول عن المطبعة، أما إذا نشأ منذ بداية التحضير لقانون المالية فهذا خطأ جد فادح سيما وأنه موقع باسم رئيس الجمهورية ومرّ على عديد المصالح المختصة والوزارية قبل أن يتم نشره في الجريدة الرسمية'' ، ودعا الحكومة إلى إعطاء الفرصة للكفاءات المختصة في الاقتصاد والمتخرجة في الجامعات الجزائرية لتفادي مثل هكذا أخطاء.

من جهة أخرى، وبخصوص الاحتجاجات الأخيرة التي عرفتها بعض الولايات بحجة دخول قانون المالية حيز التنفيذ، أكد رزيق في منتدى '' المحور اليومي'' الإثني،  أن '' نسبة الزيادات التي جاء بها قانون المالية مقبولة بالنسبة لأصحاب الأجور العالية، أما أصحاب الدخل المتوسط أو الضعيف يعتبرونها غير مناسبة''، مشيرا أن الزيادات تؤثر على القدرة الشرائية للمواطنين  بحسب الأجور،  كما أعاب على الحكومة عدم دراسة تبعات الزيادات التي لجأت إليها .

وأوضح  المتحدث نفسه أن '' الحكومة لجأت إلى الحلول السهلة في قانون المالية، حيث قامت برفع الضرائب وكان من الأجدر أن تقوم بالتحصيل الضريبي الذي من المفترض أن يدفعه التجار''، مشيرا إلى أن حجم التهرب الضريبي وصل إلى 120 مليار ما جعل الجزائر من بين الدول  الأضعف في التحصيل الضريبي.

ودعا كمال رزيق الحكومة إلى إعادة النظر في قوانينها وأن تعود إلى احتكار التجارة الخارجية لقطع الطريق أمام بارونات الاستيراد، كاشفا أن هناك بعض التجار أقوى من الحكومة واستطرد قائلا  ''مؤسسة معروفة ستقوم بزيادة سعر منتوجاتها بـ 10 بالمائة لكن الزيادة على الضريبة في قانون المالية قدرت بـ 2 بالمائة " ، كما أكد رزيق أن بعض التجار خانوا الحكومة واستغلوا الفرصة بحجج واهية فهم يستوردون المنتجات بالعملة الجزائرية وليس بالعملة الصعبة كما يزعمون ''. 

وطالب  المتحدث نفسه بتحديد هوامش الربح وإجبار التجار على التعامل بالنقود المعدنية التي اعتبرها من بين أسباب ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية. 

 

محلي

  • عنابة... انشاء وكالة لبناء وتسيير الجامع الكبير لإطلاق نشاطه قريبا

    أفرجت اللجنة الدينية للجامع الكبير بعنابة عن نشاط الجمعية العامة، بحضور مديرية الشؤون الدينية ووالي عنابة يوسف شرفة الذين أكدوا

    تفاصيل أكثر...
  • برج بوعريريج.. الخرجات الميدانية للوالي تحرّك المشاريع المتأخرة

    يواصل والي ولاية برج بوعريريج سعيدون عبد السميع، زياراته الماراطونية الميدانية التفقدية لمختلف بلديات الولاية من أجل الاطلاع عن كثب

    تفاصيل أكثر...
  • طالبوا بالماء الشروب وقنوات الصرف الصحي والإنارة العمومية... سكان حي الباردة بقسنطينة يطالبون بتدخل الوالي

    طالب سكان حي الباردة بقسنطينة بضرورة تدخل الوالي لاستخراج ملفه من درج مديرية الأشغال، خلال وقفة احتجاجية نظمت أمام مديرية

    تفاصيل أكثر...
  • في زيارة لأربع بلديات بجيجل، والي الولاية يؤكد: تسليم السكنات لمواطني بلهادف نهاية جوان المقبل

    خلال الزيارة التي قام بها والي ولاية جيجل، الثلاثاء الماضي، تفقد عدة مشاريع في قطاعات مختلفة كالصحة، الاستثمار، السكن، فك

    تفاصيل أكثر...
  • 1

دولي

  • استجابة لدعوة عديد البلدان الصديقة... البوليساريو تقرر إعادة نشر قواتها بالكركرات

    فيما  تبنى مجلس الأمن الدولي بالاجماع  قرارا يمدد فيه مهمة بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في  الصحراء الغربية (مينورسو) الى

    تفاصيل أكثر...
  • اردوغان..تركيا ستحول الرقة السورية إلى "مقبرة"

    اعتبر الرئيس التركى رجب طيب إردوغان السبت، أن تركيا والولايات المتحدة يمكنهما اذا وحدتا قواهما، تحويل الرقة، المعقل الرئيسى لتنظيم

    تفاصيل أكثر...
  • تقارير أممية تؤكد مجددا... طفل يمنى يموت كل 10 دقائق بسبب الجوع والمرض

    حذرت تقارير أممية، من تعرض اليمن، لكارثة إنسانية ومجاعة قد تضرب البلاد، فى ظل المعارك المسلحة المستمرة بين الجيش اليمنى،

    تفاصيل أكثر...
  • موسكو مستعدة للتعاون مع واشنطن بشأن الأزمة السورية

    نقلت وكالات أنباء روسية عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف قوله امس السبت إن موسكو مستعدة للتعاون مع الولايات المتحدة

    تفاصيل أكثر...
  • 1