الرئيسية / ثقافي / أصالة: أنا قوية وتجاوزت محناً كثيرة وأبكي بكل فخر ودون خجل

أصالة: أنا قوية وتجاوزت محناً كثيرة وأبكي بكل فخر ودون خجل

 

كشفت الفنانة السورية أصالة أن “زيارتها الأخيرة إلى بيروت كانت بغرض تصوير غلاف ألبومها الخليجي المقبل بعنوان “لا تستسلم”.

كلام أصالة جاء خلال مقابلة خاصة مع الزميل علي ياسين عبر قناة “الجديد” اللبنانية، حيث قالت: “قمت بتصوير الغلاف مع المصور ايلي رزق الله وكل شيء كان جميلا وأفتخر بهذا اليوم كثيرا، وألبومي الخليجي سيبصر النور قريبا”.

وأضافت: “دائمًا أقوم بإصدار ألبوم خليجي وآخر مصري، وأقوم بتنويع قليل في الألبوم المصري حيث يمكن أن تراه يضم أغنيات باللهجتين المصرية واللبنانية”.

ورداً على عنوان الألبوم وما يحمله من قوة موجودة في شخصية أصالة، قالت: “أعتقد أنني قوية ومؤخراً أيقنت ذلك، رغم أنني أشعر أنني “كتكوتة” (تضحك).

وتابعت: “أنا قوية وطيبة وكانت تزعجني كلمة “قوية” في بادىء الأمر، وفي الأشهر الخمسة الأخيرة شعرت أنني قوية وتجاوزت ظروفا ومحنا صحية ونفسية واجتماعية (قصدت بكلامها طلاقها من طارق العريان)”.

وأضافت: “أكثر فترة عدت فيها لأحب نفسي أكثر وأحببت شعري وتخليت عن عدساتي اللاصقة، أردت أن أحب أصالة كما خلقها الله، دون أن يشوه أي شيء حقيقتي”.

وعن الحادث الذي تعرضت له مع بسمة وهبة قالت: “كان حادثًا بسيطاً وأنا من كنت أقود الـ “جيت سكي”، والحمد لله مر الأمر بسلام”.

وعن النصيحة التي تقدمها أصالة لابنتها شام لاسيما بعد خطوبتها منذ فترة، قالت: “على كل شخص أن يتعلم من كيسه وأقول لها الأشياء التي يجب أن تتأثر بها”.

وتابعت: “لا أحد يمكنه أن يتعلم سوى من كيسه والنصيحة يمكن أن تقدمها نظريًا”.

وفي حال أتت شام إليها مكسورة في يوم من الأيام، قالت أصالة: “لا قدر الله، شام قوية ومتسلحة بوالدتها وبعلمها وحتى أنا ورغم ما حصل معي لم أنكسر”.

وتابعت: “حزنت ولكن لم أنكسر وخبطتي كانت قوية وجعلتني أظهر كل مبادئي الجميلة وأثقلها أكثر وأحب نفسي أكثر

كـأصالة، وفي حال حزنت شام سأطبطب عليها”.

وغنت أصالة في نهاية اللقاء أغنيتها “جيتني مكسور”، ولكن لم تكملها للنهاية لأنها وحسب قولها فهذه الأغنية تجعلها تبكي.

وأضافت: “أبكي بفخر في أي وقت وفي أي مكان ولا أخجل من ذلك”.

ق/ث