الرئيسية / وطني /  إنزال وزاري برئاسة سلال ببجاية الأسبوع المقبل
elmaouid

 إنزال وزاري برئاسة سلال ببجاية الأسبوع المقبل

من المرتقب أن يحلّ الوزير الأول عبد المالك سلال بولاية بجاية، بداية من السبت المقبل، على رأس وفد وزاري هام لإعادة بعث المشاريع التنموية، وكذا التي عرفت وتيرة إنجازها تأخرا نتيجة للأوضاع التي عرفتها المنطقة في السنوات الأخيرة.

 

وحسب مصادر عليمة، فإنه “من المرتقب أن يعطي سلال نفسا جديدا لعدد من المشاريع الحيوية التنموية والاجتماعية، أين سيعاين عددا من المشاريع قيد الإنجاز، ويعطي إشارة انطلاق مشاريع تنموية أخرى، حيث سيرافقه في هذه الزيارة وزراء من الداخلية والجماعات المحلية، الصحة والسكان، التعليم العالي والبحث العلمي، السكن والعمران، الأشغال العمومية، الطاقة، الموارد المائية، الشؤون الدينية والثقافة، والسياحة والنقل ووزير المجاهدين”.

بالمقابل، فإن  السلطات المحلية والولائية بولاية بجاية ما زالت تعمل على قدم وساق تحضيرا للزيارة المرتقبة للوزير الأول، من خلال اتمام بعض المشاريع ذات الطابع الاقتصادي والاجتماعي والثقافي  التي استفادت منها الولاية لتفقدها وتدشين عدد منها، وأضافت ذات المصادر أن “سلال سيشرف على الاحتفالات الرسمية للذكرى المزدوجة 20 أوت 1955 و20 أوت 1956 التي تحتضنها بجاية هذه السنة، حيث أن المحطة الأولى لسلال ستكون من إفري ازلاقن التي  احتضنت ذات يوم من 20 أوت 1956 مؤتمر الصومام الذي يعتبر من أبرز الأحداث التاريخية ومنعطفا حاسما في تاريخ جبهة التحرير الوطني، حيث وضع الأسس الصحيحة للثورة بعد بيان أول نوفمبر 1954 وهجومات الشمال القسنطيني 20 أوت 1955”.

واعتبرت ذات المصادر أن “سلال والوفد المرافق له سيقف على أشغال المتحف التاريخي لمنطقة افري اوزلاقن، والمنزل الذي عقد فيه مسؤولو الثورة الاجتماع لإعادة الاعتبار لتلك المواقع”. كما سيشرع “الوزير الأول في زيارة عدة مشاريع تنموية عبر بلديات ودوائر الولاية من بينها مطار عبان رمضان والمحطة البحرية الجديدة التي وضعت حيز الخدمة خلال الأيام الأخيرة لاستقبال  المسافرين، خاصة خلال موسم الاصطياف والمستشفى الجامعي ومشاريع التعليم العالي خاصة بالقطب الجامعي الجديد بأميزور، إلى جانب المشاريع السكنية التي استفادت منها الولاية وعرفت تأخرا فادحا في الانجاز بسبب عدة عراقيل، من بينها غياب مؤسسات الانجاز”.

كما سيتفقد سلال “أشغال مشروع الطريق السيار شرق – غرب الذي يربط هذه المنطقة لفك الاختناق المروري،وكذا الوقوف على وتيرة إنجاز الطريق الوطني رقم 43 الرابط بين مدينة ملبو وولاية جيجل وتسهيل عملية التنقل خاصة للمتعاملين الاقتصاديين كون بجاية تتوفر على ميناء يعد الأول على مستوى منطقة الشرق، والثاني علىالمستوى الوطني بعد ميناء الجزائر، ومن بين المشاريع التي سيتفقدها الوزير الأول مشروع إنجاز المحطة الكهربائية التي تصل طاقة إنتاجها 160 ميغاواط.