الرئيسية / مجتمع / استشارات طبية..  أريد معرفة سبب شعوري بضيق التنفس رغم سلامة الفحوصات

استشارات طبية..  أريد معرفة سبب شعوري بضيق التنفس رغم سلامة الفحوصات

السؤال

عانيت منذ سبع سنوات من ضيق في التنفس شبه يومي، _وذهبت إلى الطوارئ بالمستشفى، _وبعد الفحوصات لم يتبين أي شيء، راجعت الطب النفسي وخفّت الحالة، وقمت بعمل تصوير للجيوب الأنفية، _وتبين أنها التهابات، وأجريت العملية وتمت بنجاح، _لكن أعراض ضيق التنفس ما زالت مستمرة من حين إلى آخر، علما أني كنت من المدخنين وأوقفت التدخين.

أجريت منذ ثلاثة أشهر جميع الفحوصات _من ضمنها القسطرة للقلب وفحوصات الحساسية والتنفس والمحفز للربو، _وكلها سليمة، وأجريت منظارا للمعدة، _وتبين أنه التهاب خفيف _سبب ارتجاع المريء، _خففت _كمية الأكل التي أتناولها إلى النصف، وإذا توترت _تأتيني الحالة، أشعر أنها _حالة نفسية خفيفة، علما أن الحالة تصيبني إذا استنشقت بعض الروائح مثل: البخور والعطور والمقالي وعوادم السيارات، والآن تتكرر الحالة يوميا من نصف ساعة إلى ثلاث ساعات.

_مؤخرا أخذت التقارير الطبية والفحوصات التي أجريتها _لعدة أطباء، والجميع أكد على أن الفحوصات سليمة، ولكنني ما زلت أعاني من هذه المشكلة، فأرجو منكم المساعدة.

أيوب .ح

الجواب

من المعروف أن أسباب ضيق التنفس غير المرتبطة بأمراض القلب متعددة، منها:

– حساسية والتهاب الجيوب الأنفية.

– التدخين والتهاب الرئتين المزمن.

– حساسية الصدر (الربو).

– التهاب المعدة وما ينتج عنه من ارتجاع عصارة المعدة في الحلق.

– الوزن الزائد والسمنة، مما يؤدي إلى انسداد جزئي لمجرى التنفس.

ومن الجيد والمهم أنك أقلعت عن التدخين، وتم علاج الجيوب الأنفية، وكذلك تم التعامل مع مشكلة ارتجاع المريء، وأن القلب والرئتين سليمان، فلا تعاني من ربو، وقد تم تنظيم الأكل على أمل أن يؤدي ذلك إلى إنقاص الوزن وعلاج عسر الهضم، ويمكنك الآن الابتعاد عن كل طعام وشراب يحتوي على السكر، مع الإقلال من المخبوزات والمعجنات والأرز والمعكرونة، وهذه الأطعمة تمثل المصدر الأساسي لزيادة الوزن والسمنة.

ولكن من الملاحظ أن حالة ضيق التنفس تأتي في أوقات محددة قد تكون مرتبطة بالتوتر والقلق والمواقف الصعبة والغضب،  وهذه المواقف تحديدا تؤدي إلى رفع مستوى هرمون الأدرينالين في الدم؛ مما يؤدي إلى تسارع نبض القلب والرجفة وضيق التنفس، وقد يطلق على تلك الحالة نوبات الهلع والذعر إذا صاحبها احمرار في الوجه وضيق في التنفس وتسارع في نبض القلب، وهي نوبات تأتي متباعدة ولكن يظل القلق والتوتر موجودا بين كل نوبة وأخرى.

ويمكنك أخذ تحويل من المركز الصحي الذي أنت تابع له إلى الصحة النفسية لمقابلة أحد استشاري الصحة النفسية؛ لأخذ التاريخ المرضي وبدء علاج معرفي وسلوكي، وأخذ الأدوية المناسبة تزامنا مع البدء في حمية إنقاص الوزن.

د/ عمر. ش