الرئيسية / محلي / الانطلاق في حملة تعقيم وتنظيف “المسجد الكبير” بخميس الخشنة

الانطلاق في حملة تعقيم وتنظيف “المسجد الكبير” بخميس الخشنة

أطلقت جمعية “أمل الجزائر” مكتب خميس الخشنة غرب بومرداس، حملة واسعة لتعقيم وتنظيف جميع المساجد التي سيتم فتحها في وجه المصلين، بداية الأسبوع المقبل الموافق لـ 15 أوت الجاري .

وحسب مصادر موثوق منها، فإن جمعية أمل الجزائر مكتب خميس الخشنة غرب بومرداس قد أطلقت حملة تعقيم وتنظيف لمختلف المساجد التي تستعد لإعادة فتحها في 15 أوت المقبل، أين كانت البداية من “المسجد الكبير” المتواجد بوسط مدينة خميس الخشنة الذي تفوق قدرة استيعابه 1000 مصلي، أين تم الانطلاق في تعقيمه وتنظيفه حتى يكون جاهزا بداية الأسبوع المقبل على أن يتم تهيئة باقي المساجد الأخرى التي تفوق قدرة استيعابها 1000 مصلي.

لتضيف ذات المصادر أن ذات المصالح أطلقت أيضا حملة تحسيسية موجهة لجميع المصلين والمواطنين ببلدية خميس الخشنة تهدف إلى احترام كل التدابير الوقائية من فيروس “كورونا”، مشددين على ضرورة تجنب الاكتظاظ في المساجد واحترام كل الإجراءات الاحترازية على غرار ارتداء الكمامات، احترام التباعد الاجتماعي من أجل مجابهة تفشي وباء “كوفيد 19”.

من جهتهم، استحسن العديد من المواطنين بمن فيهم المصلين الذين التقيناهم بعين المكان عملية فتح المساجد تدريجيا خاصة بعد معاناتهم لأزيد من 05 أشهر من غلقها في وجههم، مؤكدين أنهم سيطبقون جميع الإجراءات الوقائية التي أقرتها الوزارة الأولى.

 

أيمن. ف