الرئيسية / محلي / السلطات تشن حربا هوجاء على المتقاعسين.. تهديم البنايات الفوضوية بالرغاية
elmaouid

السلطات تشن حربا هوجاء على المتقاعسين.. تهديم البنايات الفوضوية بالرغاية

تمكنت مصالح المقاطعة الإدارية لدائرة الرويبة، شرق العاصمة، من القضاء على البنايات الفوضوية التي شيدت في الفترة الأخيرة، من أجل الحصول على سكنات في إطار عمليات إعادة الإسكان التي تقوم بها ولاية الجزائر منذ 2014، حيث قامت بهدم بنايات فوضوية، بالمستثمرة الفلاحية الجماعية رقم (6) بمزرعة بورعدة عيسى سابقا، الواقعة على مستوى بلدية الرغاية، على أن تتواصل عملية هدم جميع البنايات الفوضوية التي تم تشييدها مؤخرا بالمنطقة، حسب ما أوضحته ذات المصالح.

وأوضحت المصالح المعنية، عبر صفحتها الرسمية، أنها ستشهر سيف الحجاج في وجه كل من يريد أن يجسد بناء فوضويا بعاصمة البلد، من خلال هدم البنايات التي ينجزها البعض دون رخصة، خاصة تلك التي شيدت مؤخرا، واستغل أصحابها الظرف الصحي الحالي للبناء فوق أراض تابعة للدولة، من أجل الحصول مستقبلا على سكنات اجتماعية، في إطار عمليات إعادة الإسكان التي تقوم بها مصالح الولاية منذ ست سنوات، مشيرة في السياق ذاته إلى أن عملية الهدم جرت بحضور مصالح المقاطعة وعمال البلدية والمؤسسات الولائية بينها “أسروت” بمرافقة أمنية لمصالح الدرك الوطني، على أن تستمر العملية خلال هذه الأيام، حسب الرزنامة الزمنية المسطرة، وفقا لما أكدته ذات المصالح، لوضع حد للتعدي على الأملاك العامة والأراضي الفلاحية، سواء ببلدية رغاية أو رويبة وهراوة، والتي تضم العديد من المستثمرات الفلاحية، التي يستغلها البعض لبناء سكنات، رغم علمهم بأن القانون يمنع ذلك.

من جهة أخرى، وتنفيذا لتوجيهات الوالي المنتدب، قامت مصالح المقاطعة الإدارية للرويبة، بالتنسيق مع بلديات المقاطعة، والمصالح الأمنية، بحملة نزع اللافتات الإشهارية الموضوعة بدون رخص قانونية، والتي شوهت بعض الأماكن العامة، أين أكد الوالي على ضرورة وضع تلك اللافتات بترخيص من السلطات المخولة بذلك، من أجل تفادي الفوضى في تلك الأماكن.

إسراء. أ