الرئيسية / ثقافي / الفن في زمن كورونا في وادي سوف

الفن في زمن كورونا في وادي سوف

قرر الفنانان التشكيليان عبد الجليل جاب الله وخليفة الأسود، تحويل قاعة العرض في دار الثقافة محمد الأمين العمودي بولاية وادي سوف، إلى فضاء لاستعراض قدراتهما الفنيّة للتوعية بأخطار فيروس “كورونا”.

هكذا قدّما مجموعة من اللوحات التشكيلية المستلهمة من هذا الوباء.

واختار المنظمون عنوان “الفن في زمن كورونا”، ليكون شعاراً لهذا الحدث الفنّي بهدف توعية المجتمع بأخطار الفيروس، من خلال وسائل وأدوات جمالية.

الفنانان عبّرا عن حالة الخوف التي تركها انتشار “كورونا”، وهو ما تصوّره على سبيل المثال لوحة أمّ وهي تحتضن ابنها، وهما ينظران بعيون قلقة تحاول قراءة ما تُخفيه الأيام المقبلة من أحداث.

واستعمل الفنانان تشكيلة من الألوان القاتمة للتعبير عن حالة القلق والاضطراب التي تعيشها شعوب العالم حالياً.

ب/ص