الرئيسية / وطني / بن براهم تتهم أصحاب الجمعيات والمنظمات بالتخابر عن الجزائر لصالح السفارات
elmaouid

بن براهم تتهم أصحاب الجمعيات والمنظمات بالتخابر عن الجزائر لصالح السفارات

وكشفت المحامية والحقوقية فاطمة الزهراء بن براهم بأن التقارير “السوداء” التي تصدرها منظمات ومؤسسات دوريا عن الجزائر، مردها ضعف  التحكم بالجمعيات والمنظمات الداخلية التي أصبحت تشكل تهديدا لأمنها القومي باعتبارها أصبحت خارجة عن سلطة الدولة.

وأوضحت المحامية فاطمة الزهراء بن براهم في تصريح لـ “الموعد اليومي” بأن التقارير المذكورة محتواها لا يستند إلى تقارير مباشرة للسفراء في الجزائر، بقدر ما يستند إلى المعلومات والمعطيات التي يقدمها أصحاب الجمعيات والمنظمات عندنا لهؤلاء السفراء عندما يستدعونهم في حفلات.

وأشارت فاطمة الزهراء بن براهم إلى أن أصحاب هؤلاء الجمعيات والمنظمات التي وصفتهم بضعاف الشخصية -على حد تعبيرها- أصبحوا لا يتوانون أمام السفراء في إهانة الجزائر ومد السفارات بمعطيات ومعلومات مغلوطة عن البلاد، معلقة بالقول “السفير الأجنبي بالجزائر لا يكلف نفسه عناء النزول إلى الأسواق لمعرفة سعر البطاطا ..؟”على حد تعبيرها.

كما أشارت بن براهم إلى أنه من غير المعقول أن تتبنى جمعيات ومنظمات يعطى لها الاعتماد وحرية النشاط مواقف ضد المواقف الرسمية للجزائر، خاصة عندما تنشط في محافل دولية أو جهوية وتعطى لها الكلمة للتعبير عن وجهات نظر ومواضيع حساسة.

ودعت بن براهم السلطات المعنية إلى ضرورة تفعيل آليات المراقبة “الشديدة” على الجمعيات، من خلال نشاطها والأموال التي تمنح لها وكذا تفعيل البحث والتحري عن أصحابها.