الرئيسية / وطني / تأجيل البت في ملف فساد علي حداد إلى الأحد القادم

تأجيل البت في ملف فساد علي حداد إلى الأحد القادم

الجزائر -أجلت غرفة الاستئناف لدى مجلس قضاء الجزائر، الأحد، للمرة الثانية على التوالي، البت في ملف فساد رجل الأعمال علي حداد، المتورط فيه الوزيران الأولان السابقان، عبد المالك سلال وأحمد أويحيى، وعدد من الوزراء السابقين إلى يوم الأحد القادم، وذلك موازاة مع التحقيق الذي فتحته النيابة العامة في قضية تحويل علي حداد مبلغ 10 ملايين دولار لمكتب لوبي بالولايات المتحدة الأمريكية عن طريق معاونته بباريس.

وكانت محكمة سيدي امحمد قد أدانت، شهر جويلية الفارط، المتهم الرئيسي في هذه القضية، علي حداد، بـ 18 سنة سجنا نافذا، و12 سنة سجا نافذا ضد الوزيرين الأولين السابقين، أحمد أويحيى وعبد المالك سلال، فيما تم ادانة عدد من أفراد عائلة علي حداد في نفس القضية بأحكام بالسجن تترواح بين 14 و8 سنوات بالإضافة إلى غرامات مالية.

ويأتي تأجيل ملف فساد الرئيس السابق لمنتدى رؤساء المؤسسات في وقت قامت نيابة محكمة سيدي امحمد، بفتح تحقيق قضائي يتعلق بصفقة تحويل 10 ملايين دولار لصالح مكتب لوبي أجنبي مقره الولايات المتحدة الأمريكية، مع إصدار إنابات قضائية. كما سبق للنيابة العامة لمجلس قضاء الجزائر أن أعلنت، في بداية أوت المنصرم، عن فتح تحريات أولية على إثر ما تداولته بعض الصحف الوطنية من معلومات حول موضوع عقد أبرمه ممثلون عن المتهم حداد علي مع شركة أمريكية بقيمة 10 ملايين دولار. وتهدف هذه التحريات الأولية الذي تم فتحها للوقوف على الظروف التي تمت فيها هذه الصفقة وتحديد الهدف الحقيقي منها.

محمد د.