الرئيسية / وطني / تراجع فاتورة واردات مواد البناء بأكثر من 25 بالمئة
elmaouid

تراجع فاتورة واردات مواد البناء بأكثر من 25 بالمئة

الجزائر- بلغ إجمالي فاتورة الجزائر من واردات مواد البناء (إسمنت و حديد وصلب و خشب ومنتجات الخزف) 02،1 مليار دولار خلال السداسي الأول من 2016 مقابل 37،1 مليار دولار خلال الفترة نفسها من 2015 لتسجل بذلك تراجعا بنسبة 7،25 بالمائة بحسب ما علمت “وأج” لدى مصالح الجمارك.

 

بالمقابل قفزت الكميات المستوردة إلى قرابة 6 ملايين طن مقابل 78،5 مليون طن بارتفاع 8،3 بالمائة وفقا لأرقام المركز الوطني للإعلام الآلي والإحصاءات التابع للمديرية العامة للجمارك.

و مع ذلك يُلاحظ أن الكميات المستوردة من الخشب وحدها ارتفعت على عكس المنتجات الأخرى التي تقلصت فيها كل الكميات المستوردة. وبحسب أصناف المنتجات بلغت واردات الإسمنت 14،202 مليون دولار مقابل 74،225 مليون دولار، أي (-21 بالمائة)، في حين انخفضت الكميات المستوردة إلى 15،3 مليون طن مقابل 48،3 مليون طن (-5،9 بالمائة).

أما واردات الحديد والصلب فقد تراجعت إلى 28،495 مليون دولار مقابل 32،758 مليون دولار (-7،34 بالمائة)، وانخفضت الكميات المستوردة أيضا لتبلغ 17،1 مليون طن مقابل 54،1 مليون طن خلال فترتي المقارنة (-6،23 بالمائة).

وبخصوص الخشب الموجه للبناء ومشتقاته فقد انخفضت فاتورة استيراده إلى 02،302 مليون دولار مقابل 8،335 مليون دولار (-06،10 بالمائة)، وبالمقابل سجلت الكميات المستوردة زيادة لتبلغ 64،1 مليون طن مقابل 733.470 طن (+ 8،123 في المائة).

أما بالنسبة لفاتورة واردات المنتجات الخزفية (الآجر والقرميد والبلاط ومنتجات أخرى) انخفضت من جهتها إلى 93،21 مليون دولار مقابل 27،25 مليون دولار (-14 بالمائة) بكميات مستوردة انخفضت إلى 23.122 طن مقابل 28.335 طن (-4،18 بالمائة).

ويفسر انخفاض فاتورة واردات مواد البناء بالتراجع في الكميات المستوردة ماعدا بالنسبة للخشب الذي يعزى إلى انخفاض الأسعار الدولية لدى بعض المواد بالإضافة إلى إنشاء نظام رخص الاستيراد الذي يطبق على الإسمنت الرمادي والحديد والصلب.

وانخفض متوسط أسعار واردات الجزائر من الإسمنت على سبيل المثال بقرابة 21 بالمائة خلال السداسي الأول من 2016.

علاوة على ذلك تخضع واردات الإسمنت الرمادي لنظام الرخص منذ 1 جانفي 2016 حيث حددت حصة هذا المنتوج بـ 5،1 مليون طن بالنسبة للسنة الجارية، و فيما يتعلق بالحصص الكمية لحديد الخرسانة (الحديد والصلب) فقد حددت بمليوني (2) طن لسنة 2016.

للإشارة، في سنة 2015 انخفضت فاتورة واردات مواد البناء إلى 54،2 مليار دولار مقابل 35،3 مليار دولار في 2014 (-1،24 بالمائة).