الرئيسية / وطني / “جزائر الآن هي جزائر الإعمار”….تصريحات مخلوفي  تكشف عن تفسخ وفساد كبيرين في قطاع الرياضة
elmaouid

“جزائر الآن هي جزائر الإعمار”….تصريحات مخلوفي  تكشف عن تفسخ وفساد كبيرين في قطاع الرياضة

الجزائر- أكدت الأمينة العامة لحزب العمال، لويزة حنون،  الثلاثاء، أن مسألة مشاركة حزبها في الانتخابات التشريعية القادمة ليست ضمن جدول أعمال الحزب حاليا، موضحة أن حزب العمال لم يخلق من أجل هذا الغرض فقط، مضيفة أن  هناك حاليا قضايا أخرى أكثر أهمية تستدعي المناقشة بدل الحديث عن الانتخابات، في حين ردت على التقارير الأجنبية الأخيرة التي طالت الجزائر ووصفتها بـ”المستفزة”.

 

وأوضحت لويزة حنون في تقرير افتتاحي قرأته لدى انعقاد المكتب السياسي للحزب بالحراش، أن مسألة خوض غمار الانتخابات التشريعية القادمة ليست ضمن جدول أعمال الحزب حاليا، مؤكدة أن حزب العمال لن يشارك في هذه الانتخابات إلا إذا رأى أن مشاركته ستخدم الشعب، وهو الأمر الذي لم يعرف بعد. وأكدت حنون أن هناك قضايا ومواضيع مهمة تستدعي المناقشة والتشاور بدل الحديث عن موضوع المشاركة في الانتخابات من عدمها، مضيفة أن الشعب حاليا غير مهتم بالانتخابات إطلاقا وإنما بات أكثر انشغالا وخوفا من مستقبله.

 

+ لماذا لا ترد الجزائر على تجاوزات الأمريكيين في حق الزنوج؟

واستغلت لويزة حنون الفرصة لترد على التقارير الأجنبية الأخيرة التي اتهمت الجزائر بالمتاجرة في البشر ومعاداة السامية والتضييق على الأقلية الدينية، حيث اعتبرتها استفزازات واضحة وتدّخلا سافرا في الشؤون الداخلية للبلاد. وتساءلت حنون لماذا لا ترد الجزائر وتندد هي الأخرى بالتجاوزات اليومية التي ترتكبها السلطات الأمنية الأمريكية ضد الزنوج والأقلية الدينية هناك، في حين جددت تأكيدها على أن هناك شيئا ما يطبخ ضد الجزائر من خلال هذه التقارير، داعية الجميع إلى أخذ كامل الحيطة والحذر.

 

* ندعم بن غبريط في إصلاحاتها

وخالفت الأمينة العامة لحزب العمال كل الأصوات الني تنادي بضرورة القيام بفترة انتقالية للبلاد، حيث أكدت أن الجزائر مرت بفترة انتقالية في التسعينيات أيام العشرية السوداء وليست بحاجة أن تعود الى ذلك الوقت الآن، مؤكدة في الوقت نفسه أن “جزائر الآن هي جزائر الإعمار”. كما وصفت المنادين بتغيير رئيس الجمهورية واستبداله بأنهم “عديمو الديمقراطية” كونهم يريدون فقط تقاسم السلطة بعيدا عن رأي الشعب.

كما جدّدت المرأة الأولى في حزب العمال دعمها لوزيرة التربية الوطنية نورية بن غبريط لاستكمال سياستها الإصلاحية التي تقوم بها، في حين اتهمت منتقديها بذوي التوجهات الأيديولوجية الذين يريدون فرض إيديولوجيتهم من خلال التشويش على عملها في إشارة منها إلى الأحزاب الإسلامية التي كثيرا ما انتقدت إصلاحات الوزيرة. بالمقابل، تطرقت لويزة حنون الى التصريحات الأخيرة للرياضيين الجزائريين توفيق مخلوفي والعربي بورعدة عندما اتهما مسؤولين في قطاع الرياضة بخيانة أمانة الحكومة وسوء تسيير الأموال، حيث أكدت أن هذه التصريحات تكشف عن تفسخ وفساد كبيرين في هذا القطاع، ودعت حنون القائمين عليه إلى أخذ هذه التصريحات على محمل الجد والتحقيق فيها بغية كشف المستور ومعاقبة جميع المتورطين الذين يثبت قيامهم بعمليات فساد.

 

* سنراسل بدوي وسلال بخصوص قضية “مير” القبة

 وفيما يخص قضية مير بلدية القبة الذي أقيل مؤخرا من منصبه بقرار من والي ولاية العاصمة عبد القادر زوخ، أكدت لويزة حنون أنها ستقوم بمراسلة وزير الداخلية نور الدين بدوي والوزير الأول عبد المالك سلال وذلك ردا لما اعتبرته ظلما وتعسفا طالا مناضلا ينتمي إلى حزبها. وأضافت حنون أن كل ما نسب إليه مجرد تهم باطلة وتصفية حسابات جاءت بعد سلسلة من التحرشات كان قد تعرض لها مسبقا، مؤكدة تمسكها بمطلب عودة المير إلى منصبه ومزاولة عمله بصفة عادية.