الرئيسية / زاوية خاصة / خائفة على ابنتي من أبيها لأنه غير محترم ويقول كلاما فاحشا       
elmaouid

خائفة على ابنتي من أبيها لأنه غير محترم ويقول كلاما فاحشا       

أنا سيدة مطلقة وأم لبنت والطلاق تم بعد استحالة العشرة مع زوجي، فهو رجل سيئ الطبع والمزاج، لا يحفظ لسانه عن السب والإهانات والشتائم وأحياناً الضرب على أتفه الأسباب.

لا أخفي عليك أنني أصبحت أخاف على ابنتي من والدها عند زيارتها له في المدة التي منحها له القانون، بالرغم من أنها تبقى مع جدتها وعمتها في البيت، وخائفة أن ينتقم مني طليقي ويضر ابنتي، فالوسواس لم يبرح بالي يوما بخصوص هذا الأمر.

وأنا الآن في حيرة من أمري.. ولا أعرف كيف أتصرف مع طليقي وأفكر ألا أعطيها له مرة أخرى، أرشديني ماذا أفعل للخروج من هذا التفكير السلبي.

الحائرة: أم ليليان من وهران

الرد: الطلاق وقع بينك وبين أب ابنتك، وما دام لكما ابنة، فلا يحق لك أن تحرميها من والدها وليس من حقك أيضا أن تقولي لها كلاما غير لائق عن والدها، ولا يحق لك أن تمنعيها عن زيارة أبيها خاصة في الأوقات التي حددها له القانون.

وبما أنك لم تلمسي من ابنتك تغيرا في هذا الشأن أو قولها لكلام فاحش، فلا داعي لفتح الموضوع أو التفكير فيه، ولا تتحدثي بالسوء لابنتك عن أبيها ولا تنتقمي من طليقك مستغلة ابنتك.

فاتركي العلاقة جيدة بين طليقك وابنته، فكما لك الحق على ابنتك وخوفك عليها فلوالدها نفس الحق أيضا.

فابتعدي عن تلك الأفكار السلبية التي من شأنها أن تدمر حياتك أكثر وتدخلك في متاهات مع طليقك فتجنبيها وتفاءلي خيرا تجديه، بالتوفيق.