الرئيسية / وطني / ” قرارات المغرب تملى عليه من فرنسا ”

” قرارات المغرب تملى عليه من فرنسا ”

الجزائر- اِسْتَنْكَرَ وزير الشؤون الخارجية لجمهورية الصحراء الغربية محمد سالم ولد السالك، نص اللائحة الأخيرة التي أصدرتها الصحافة المغربية المتعلقة بتأييد 28 دولة إفريقية  لقرار عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي، معتبرا ما جاء في نص هذه اللائحة بمثابة كذب وافتراء لمغالطة الرأي الدولي.

 

وقال ولد السالك إنه من المستحيلات السبع أن يكون انضمام المغرب إلى الاتحاد الإفريقي على حساب الجمهورية الصحراوية، مشيرا أن المغرب يناور ويسبح عكس التيار وأيام الاحتلال أصبحت معدودة.

وأوضح  ولد السالك خلال ندوة صحفية عقدها بمقر السفارة الصحراوية بالجزائر، السبت، أن ”عديد الدول التي ورد اسمها في اللائحة التي نشرتها وسائل الإعلام المغربية لم توقع أصلا لعودة المغرب، بل إن الكثير من الدول الإفريقية تحبذ نهاية النزاع وأكدت أنه ليس هناك أي مانع لجلوس المغرب إلى جانب الصحراء الغربية” ،  إلا أن المغرب – يضيف ولد السالك-  قام بكتابة اسم هذه الدول في لائحة وتم توزيعها على الصحافة المغربية لمغالطة الرأي العام ولفت أنظار الشعب المغربي عن النكسة التي مني بها عندما قرر طرد ” المينورسو ” وتراجع عن ذلك في وقت كان يعتقد أن قراره قرار سيادي ولا رجعة فيه”، كما نفى ولد السالك أن يكون المغرب قد قدم  هذه اللائحة إلى القمة الإفريقية.

 المغرب ليس مؤهلا لنيل عضوية في الاتحاد الإفريقي

وأكد وزير الشؤون الخارجية لجمهورية الصحراء الغربية، أن المغرب لن يفلح أبدا في الانضمام للاتحاد الافريقي على حساب الصحراء الغربية، مشيرا إلى أن نظام المغرب مثل النظام العنصري، لا تتوفّر فيه الشروط اللازمة ليكون دولة مثل دول إفريقيا كونه يحتل جزءا من أراضي دولة عضو في الاتحاد الإفريقي، مضيفا أن المغرب ليس مؤهلا لنيل عضوية في الاتحاد الإفريقي الذي يسعى للم الشعوب الإفريقية في سلام، وهو عكس ما يصبو إليه المغرب.

هذا وأكد ولد السالك أن قرار المغرب بالعودة إلى الاتحاد الإفريقي لقي تأييدا كبيرا من فرنسا وهو مؤشر يوحي أن كل القرارات التي يأخذها المغرب تأتي من طرف الدولة الفرنسية، خاصة وأن المغرب لايزال محميا منها.