الرئيسية / وطني / “نثمن دور جهودكم في تأمين الحدود ومكافحة الإرهاب “

“نثمن دور جهودكم في تأمين الحدود ومكافحة الإرهاب “

ثمن  نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الفريق أحمد ڤايد صالح، الجهود الكبرى والمضنية التي يبذلها أفراد وحدات الناحية العسكرية الرابعة بورڤلة،

في مجال تأمين الحدود الوطنية، ومكافحة الإرهاب وأتباعه من شبكات التهريب والجريمة المنظمة.

وتابع ڤايد صالح في  اليوم الرابع والأخير من زيارته إلى الناحية الرابعة والذي تميز بترؤسه اجتماعا ضم قيادة وأركان الناحية والقيادات الجهوية والمديرين الجهويين، عرضا شاملا حول الوضع الأمني بإقليم الاختصاص قدمه اللواء الشريف عبد الرزاق قائد الناحية، والذي أكد الاستعداد الدائم والمتواصل لوحدات وأفراد الناحية من أجل أداء المهام الموكلة بعزيمة لا تلين.

وذكر الفريق في تدخل له أمام الحضور بأهمية هذا اللقاء الذي يأتي مع نهاية سنة التحضير القتالي التي توجت بإجراء تمارين تكتيكية بالرمايات الحقيقية، والذي يتزامن وشهر رمضان الفضيل، شهر العبادة المقرون بالعمل الجاد والمثمر.

والتقى الفريق بإطارات وطياري  القاعدة الجوية بورڤلة حيث تابع عروضا حولها وتفقد مختلف مرافقها ومكوناتها.

زيارة الفريق إلى الناحية العسكرية الرابعة، وعلى مدى أربعة أيام كاملة، مكنته من معاينة التشكيل الأمني بإقليم الناحية، وتفقد العديد من الوحدات القتالية خاصة المرابطة على الحدود، والإشراف على تنفيذ تمرين تكتيكي بالرمايات الحقيقية، وهو التمرين الذي أبان عن روح قتالية عالية لدى الأفراد ظهرت جليا خلال تنفيذ مختلف المهام المسندة، مما ينّم عن التطبيق الجيد الفردي والجماعي لخطة التمرين.

كما سمحت هذه الزيارة للفريق بعقد عديد اللقاءات والاجتماعات مع إطارات وأفراد الناحية، مبديا حرصه الشديد، طوال محطات هذه الزيارة، على إسداء جملة من التوصيات والتعليمات تصب جميعها في حتمية مواصلة هذا النهج العملي في تكوين وتدريب وتحضير القوات، وبذل جهود أكبر من أجل اكتساب المهارات الضرورية واللازمة بغرض التحكم الفعال في الوسائل والتجهيزات، وصولا إلى بلوغ أعلى درجات الجاهزية القتالية للأفراد والوحدات، حفاظا على أمن وسيادة واستقرار الجزائر في ظل الوفاء اللامحدود  للقيم السامية والثابتة لثورتنا التحريرية العظيمة ولتضحيات شهدائنا الأبرار.