الرئيسية / وطني / نوري:هكذا يمكن للجزائر أن تكون مقصدا سياحيا بمواصفات عالمية

نوري:هكذا يمكن للجزائر أن تكون مقصدا سياحيا بمواصفات عالمية

الجزائر- أكد وزير التهيئة العمرانية والسياحة والصناعة التقليدية عبد الوهاب نوري السبت بالجزائر العاصمة، أنه لا بد على الجزائر أن تحوّل المقومات السياحية التي تزخر بها من مواد خام إلى عروض ومنتجات ذات مواصفات دولية إذا ما أرادت النهوض بسياحتها.

 

وأوضح الوزير في كلمة له خلال إشرافه على حفل تخرج دفعات المدرسة الوطنية العليا للسياحة الأوراسي والمعهدين الوطنيين للفندقة والسياحة لبوسعادة وتيزي وزو، أن “تحويل هذه المؤهلات السياحية من مادة خام إلى عروض ومنتجات ذات مواصفات دولية يتم من خلالها ضمان الجودة والنوعية التي تمكن من كسب رهان التنافسية وجعل من الجزائر مقصدا سياحيا يستجيب لمتطلبات السوق العالمية”.

وأضاف نوري أن “مسعى الحكومة في تنويع الاقتصاد الوطني خارج المحروقات بتدعيم الاستثمار في قطاع السياحة والصناعة التقليدية من أجل بناء مقصد سياحي جزائري قادر على تلبية الطلب الداخلي وكذا استقطاب أكثر عدد من السياح الأجانب”، في حين شدد على ضرورة “إيلاء عناية خاصة للعنصر البشري”، مشيرا إلى أن “الأهداف المتوخاة من إستراتيجية التكوين تمكن من تزويد المؤسسات الفندقية والسياحية والهيئات المستغلة الأخرى بإطارات وبيد عاملة مختصة تستجيب لمقتضيات السياحة العصرية التي تتطلب إطارات كفؤة”.

وذكر الوزير في هذا الشأن بأن قطاع السياحة “جعل من تكوين العنصر البشري إحدى الركائز التي يقوم عليها مخطط الجودة الذي لا يمكن بلوغه إلا بتعزيزه بالكفاءات التقنية والمهنية اللازمة وذلك لإرساء مبدأ الاحترافية في مؤسسات التكوين السياحي والفندقي واعتماد معايير الامتياز في هذا المجال” .