الرئيسية / زاوية خاصة / والدي يريد الزواج بامرأة سيئة الخلق لأن والدتي طريحة الفراش

والدي يريد الزواج بامرأة سيئة الخلق لأن والدتي طريحة الفراش

أنا صديقكم أمين من بوفاريك، أعيش حياة غير مستقرة بسبب مرض أمي المزمن وحالتها الصحية التي تزداد سوءا يوما بعد يوم، ويحدث كل هذا في غياب تام لوالدي الذي لم يقم بواجبه تجاه والدتي، وهي التي خدمته طول حياتها (لهما 35 سنة زواج) واليوم وهي طريحة الفراش أنكر جميلها وقال إنه ليس بحاجة إليها وليس لديه المال لعلاجها.

لقد تذمرت أمي من كلامه كثيرا وضاعف من حجم مرضها، وما دمرني أكثر أني كلمته في الموضوع وطلبت منه أن يقف إلى جانب أمي على الأقل في الأيام المتبقية من حياتها، فوجدته غير مستعد لذلك لأنه يفكر في الزواج من امرأة أخرى وهي في الحقيقة امرأة سيئة الطباع والأخلاق.

أنا لست ضد زواج والدي من امرأة أخرى لتخدمه، لكن لا يكون ذلك على حساب كرامة والدتي المريضة ولا أرضى لها هذه الطعنة وهي في آخر أيامها في هذه الدنيا.

لا أخفي عليك أنني مشفق لحالة أمي ومتذمر من تصرف والدي، وأنا أرفض رفضا قاطعا أن يصل هذا الخبر لوالدتي لأنه سيكون السبب في موتها.

ولما أخبرت أعمامي بما يفعله أبي وما يريده وجدتهم مساندين لأمي ووعدوني بالوقوف إلى جانبها ويتكفلون بعلاجها وأخبروني أن والدي طباعه هكذا لا يعترف بالجميل ولا داعي للخوض معه في هذا المجال وهو حر في تصرفاته.

إن كلام أعمامي أراحني لكنني غير راض على ما يفعله والدي ورغبته في الارتباط مع هذه الانسانة السيئة، فأرجوك دليني على الحل الأرجح لهذه المشكلة.

الحائر: أمين من بوفاريك

 

الرد: يبدو أن والدك طباعه هكذا كما قال لك أعمامك وينطبق عليه المثل القائل “من شب على شيء شاب عليه” لا يمكن أن يتغير بين ليلة وضحاها، ولا داعي للخوض معه في هذا الموضوع، وعليك الاهتمام بوالدتك المريضة خاصة وأن أعمامك وعدوك بمساعدتك في علاج أمك، واترك والدك جانبا ولا تطلب منه شيئا ما دام تنصل من مسؤوليته وأكيد أن خوضك معه في هذه المسألة يكون مضيعة للوقت، أما مسألة زواجه من امرأة سيئة الطباع فهو يتحمل مسؤوليته تجاه هذا القرار، ولاأرى أنك ستقنع والدك بالعدول عن قراره ما دام أشقاؤه (أعمامك) لم يفلحوا في ذلك، فاهتم حاليا أخي أمين بعلاج والدتك وقم بخدمتها وعلاجها بمساعدة أعمامك.

وأملنا أن تتعافى والدتك وتكون راضية عليك دون أن تخسر والدك لأنه لا يحق لك أن تحاسبه أو تنتقم منه، لأن الأبناء مطالبون باحترام آبائهم في كل الأحوال.