الرئيسية / محلي / تزامنا واستمرار تفشي فيروس كورونا.. عمليات تطهير واسعة بدار البيضاء

تزامنا واستمرار تفشي فيروس كورونا.. عمليات تطهير واسعة بدار البيضاء

عادت من جديد مصالح المقاطعة الإدارية بدار البيضاء، لبرمجة حملات تعقيم وتطهير واسعة ومكثفة، في الأحياء والشوارع ومختلف المساحات العمومية والمرافق التجارية، بعد استمرار تفشي فيروس كورونا وارتفاع كبير في عدد المصابين به.

وحسب ما نشرته مصالح المقاطعة عبر صفحتها، فإنها نظمت تحت إشراف الوالي المنتدب، حملة تطهير لجميع الشوارع و الطرق الرئيسية والأحياء عبر إقليم المقاطعة الإدارية، أين انطلقت العملية من مقر المقاطعة وشملت مراكز الأمن، مكاتب البريد ومقر بلدية باب الزوار ومركز العجزة.

وفي هذا الصدد، أكدت ذات المصالح أن العملية ستمس كامل بلديات المقاطعة، خلال الأيام القليلة القادمة، كما تم في ذات الحملة الواسعة، رفع وإزالة النفايات الخضراء والصلبة، كما تم برمجة تهيئة المساحات الخضراء وتنظيف البالوعات والقيام بعمليات تنظيف وإعادة تهيئة للأرصفة والطرقات.

في سياق متصل، أشارت ذات المصالح، إلى أن العملية سخر لها عمال من مختلف المؤسسات الولائية المختصة في النظافة والتهيئة الحضرية، بالإضافة إلى توفير شاحنات صهريج وشاحنات مختلف الحمولة، آلات رافعة للنفايات، وأكدت مصالح المقاطعة، أن العملية ستتواصل خلال الأسبوع المقبل بجميع بلديات المقاطعة.

يذكر أنّ حملة التعقيم هذه التي تم تسخير لها كل الإمكانات والوسائل اللازمة، شاركت فيها كل من مصالح بلديات المقاطعة، القسم الفرعي للموارد المائية، مؤسسة النظافة ورفع النفايات المنزلية “إكسترانات”، مؤسسة صيانة شبكات الطرق والتطهير “أسروت” وكذا مؤسسة تنمية المساحات الخضراء، ومصالح الأمن الوطني والحماية المدنية.

إسراء. أ