الرئيسية / منبر القراء

منبر القراء

على عتبة الميترو

كان يوم عادي ككل أيام السنة  . يوم لم يتغير فيه شيء بالنسبة لها… سهى عادة ما ترتشف قهوتها صباحا باردة وهي تتخيل دفئها ورائحتها العبقة فتكتفي بتحريك النيسكافي بالماء البارد .. تحاول كل يوم رفع معنويات نفسها عاليا و تقنع نفسها بأن كل شيء سيتحسن – رغم أنه لا …

أكمل القراءة »

وهلة على كف الزمن

تمددت على سريري مساء، صمتُّ أتأمل سقف ذكرياتي، تراءت لي أحلام بجلاليب بيضاء وأخرى ترتدي سواد غراب أعور، على مرأى ومسمع من خواطري تبدد تراب حديقة الرواسب، وتعرت أسرار ماض دفنه بعيدا خارج وطني يوم سافرت عنده أحمل حقائبي وشيئا مني، كنت أخفيه حتى عن نفسي مع حب مراهق قديم …

أكمل القراءة »

في وجه حبيبتي

حبيبتي …. رأيت في وجهكِ .. شلالات من العسلِ المصفّى تسكن شفتيكِ رأيتُ كلّ أزهار الدنيا اجتمعت لتقطف الشهد من خديكِ رأيت لآلئَ ونجوم تحوم بفضاء السحر الساكن في عينيك رأيت بحاراً من الحبّ .. لمراكبٍ ما لاحت أشرعتها منتظرةً الرسوَّ في يديك   حبيبتي أنت أنثى…. لو لامست الماء …

أكمل القراءة »

صرخة إنسان …من هذا الزمان ….؟!

كلما حلّ خريف ذكرتني النخلة المعطاء:  هنيئا قد ولدت كالمسيح تحتها وكانت تعطي لأمي رطبا جنيا دون أن تهز إليها جذعها كانت النسوة تحيط بها في زهو، وكانت جدتي قد ردمت بقايا حبلي السري تحت جذع نخلة دقلة حتى أصير ذا حكمة وعقل راجح كما كانت تعتقد، كنت وعلى بداية …

أكمل القراءة »

سيدة الرؤيا

عائشة أم البنين أو كما يسميها أغلب سكان الحي، هي أرملة منذ عشرين سنة، تتذكر دائما عندما مات زوجها سعيد رحمه الله تحت ضغط نوبات الربو، مات وهو يستند على ركبتها، كم كانت شجاعة وهو يحتضر بين يديها، لم تبكيه بقدر ما فكرت في رد فعل أبنائها وبناتها، كلما حلّ …

أكمل القراءة »

قصيدة “قال “

قال أميتيني وبين جفنيك دثريني فكل أفيون الدنيا فيك لم ينسيني ومعاد اللهو يستهويني خذيني حيث أنت حيث لا أنا ولا أحد يشبهك أنت كل القصائد فيك أكتبها وكل السجائر لأجلك أطفأتها والشهد إن تواريتي علقم مر المذاق والشمس إن غبتي ظلام لا يطاق دروب الهوى فيك برزخ والحب ليس …

أكمل القراءة »

صرخة إنسان …من هذا الزمان ؟!

كلما حلّ خريف ذكرتني النخلة المعطاء:  هنيئا قد ولدت كالمسيح تحتها وكانت تعطي لأمي رطبا جنيا دون أن تهز إليها جذعها كانت النسوة تحيط بها في زهو، وكانت جدتي قد ردمت بقايا حبلي السري تحت جذع نخلة دقلة حتى أصير ذا حكمة وعقل راجح كما كانت تعتقد، كنت وعلى بداية …

أكمل القراءة »

وهلة على كف الزمن

تمددت على سرير مساء، صمت أتأمل سقف ذكرياتي، تراءت لي أحلام بجلاليب بيضاء وأخرى ترتدي سواد غراب أعور، على مرأى ومسمع من خواطري تبدد تراب حديقة الرواسب، وتعرت أسرار ماض دفنه بعيدا خارج وطني يوم سافرت عنده أحمل حقائبي وشيئا مني، كنت أخفيه حتى عن نفسي مع

أكمل القراءة »